بدأ العد التنازلي في ايام الاجازة واصبحنا علي اعتاب استقبال المدارس ،ومع استقبال المدارس يكثر الضغوط والاعباء المادية ، فربما ان الكثير منا انتهى من الإستعداد وبدا يتوجه الي إلى المكتبات و الدروس وذلك حتي ينتهي من شراء المستلزمات المدرسية الضرورية … في وسط هذا الزخم يغيب عن عقولنا شيئ يعد في غايه الاهمية الإعداد المعنوي أو بالمعني الاصح التهيئة النفسية للطالب أو الطفل وبالاخص في السنوات الاولي ل استقبال المدارس .

“>

لذلك سوف اتحدث عن رهبة اليوم الأول بالنسبة للاطفال في الصفوف المبكرة باستقبال المدارس فيجب علي الام ان تعلم بأن اليوم الأول من اهم الايام في استقبال المدارس بالنسبة لطفلها فهو الذي سيحدد مسار و الحالة النفسية لطفلك ليس لشهر ولكن على مدار العام الدراسي وقد يتطور الامر ويلازمه مدى الحياة الدراسية ! فالكثيرمن اطفالنا يتأثر نفسية سواء بالبحب الطفل أو كرهه للمدرسة ويتحدد السبب الرئيسي في رهبة اليوم الأول في استقبال المدارس ،

لذلك نجد الطفل الغير مهيء نفسياً من أكثر الاطفال عرضة لصدمات اليوم الأول في إستقبال المدارس مع محيطه المدرسي، فقد يحدث مشاكل يعاني منها الطفل وتتمثل في ان يضايقه أسلوب معلمته التي لم يتعرف عليها أو طريقة لعب أحد زملائه معه فيجب ان ننتبه من ذلك .

“>

منذ فترة من الزمن بدأت المدارس وكانت تنشاء مايسمى ب “الأسبوع التمهيدي” ويكون هذا الاسبوع للصفوف المبكرة وخصوصاً الصف الأول في المرحله التعليمية الاولي ، ولكن بالرغم من كافة الإستعدادت التي تقدمها المدارس لإستقبال طلابها إلى أن الرهبة لاما زالت ترافق البعض خصوصاً من الاطفال الذين لم يعتادو على الذهاب إلى “الحضانة” في مرحله “ماقبل المدرسة من ٣-٦ سنوات”، فنجدهم يبكون كثير وتعلو أصواتهم حتى في وجود أولياء أمورهم وقد يستمر ذلك معهم على فترات.

لكي نساعد الامر في تجنب هذه المشالك نقدم لك لها يعض من النصائح التي تساعدك على تهيئة
وتجهيز طفلك بإستقبال المدارس دون مشاكل:

١. اجعلي طفلك ينام المبكروشجعية علي ذلك ولابد ان تبدئي في ذلك قبل استقبال المدارس بشهر تقريباً وذلك في حالة اختلف نظام نومه في فترة الإجازة الصيفية، و هذا الروتين لهو جانب ايجابي لانة سوف يساعدك في فترة استقبال المدارس على تجنب تأخر الطفل في الاستيقاظ قضاء صباح سيء
٢. تقليل مشاهدته للتلفاز أو اللعب بالالعاب الإلكترونيات وذلك قبل أسبوعين على اقل تقدير من بداية استقبال المدارس .

. حفزي طفلك يومياً على آداء بعض من الأنشطة التي تتاسب مع عمره فعلى سبيل المثال اجعلي طفلك من سن سبع او ثمان سنوات ان يقوم بكتابة جملة مفيدة يومية وتكون من تعبيره ويقوم بتحويل الجملة إلى رسم، ولابد ان شجعيه على القيام ببعض من العمليات الحسابية مثل الجمع أو الطرح
٤. عند شرائك المستلزمات الخاصة بالمدارس اجعلي طفلك يرافقك ، واذا حاول اختيار شخصيات كرتونية مثل المصارعة الحرة لابد ان تبعدية عن هذه النوعية أو تلك التي قد تحتوي علي عبارات تشجع علي العداء او الكراهية.
٥. قومي بطباعة مجموعة من الصور الخاصة بالمدارس واجعلي طفلك يقوم بتلوينها، على سبيل المثال” صورة باص المدرسة” وذلك اذا كانك طفلك سيستقبل الباص لاول مرة أو كان الطفل يكرة باص المدرسة.
٦. اجعلي طفلك يقوم بقص صورة لباص المدرسة أو لمدرسة يقوم بتلوينها ويجمع حلقات في نهاية الصورة حتي يقوم بقص كل يوم مضي.
٧. خططي مع طفلك لاول يوم في استقبال المدارس: وذلك من خلال التحدث معه عن مجموعه من المواقف الطريفة مثل طريقة التي يقدم بها نفسة أمام أصدقائك؟- مع سيختارة من اصحابة للعب معهم.
٨. الالتزام لابد ان تعلمي طفلك علية واسخدمي النقاط وذلك لتحفيز علية وان يحافظ على اكتساب عادة حسنة.
٩. استقبال المدارس هو أفضل وقت كي تعليمي طفلك مهارة أو هواية جديدة مثل العزف – تعلم رياضة جديدة “.

١٠. القدوة … اجعلي نفسك قدوة لطفلك فان أسرع طريقة لتعليم مهارة تنظيم الوقت والإلتزام أن يجد القدوة الجيدة في والديه.

لعب الأطفال ، ألعاب ، ألعاب الأطفال ، لعبة ، ألعاب مبتكرة ، أرض الاطفال